الدكتور محمد مبارك بن دينه يشارك في اجتماع حوار القيادات في دورته الخامسة لجمعية الأمم المتحدة

  • article

  المنامة في 21 فبراير / بنا / شارك سعادة الدكتور محمد بن مبارك بن دينه المبعوث الخاص لشؤون المناخ الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة عن بُعد في  اجتماع حوار القيادات في دورته الخامسة لجمعية الأمم المتحدة.


وخلال الاجتماع أشاد سعادة الدكتور محمد بن دينه بجهود جمعية الأمم المتحدة للبيئة في دعم التنمية المستدامة في مختلف دول العالم لا سيما الدول الجزرية، مؤكدا حرص مملكة البحرين من خلال عضويتها في مكتب جمعية الأمم المتحدة للبيئة على دعم الجهود الدولية الداعية للارتقاء بالعمل البيئي والتكاتف الدولي من أجل تذليل العقبات التي تواجه الإنسان والبيئة والتنمية المستدامة.


وأكد سعادة الدكتور محمد بن دينه أن مملكة البحرين أدرجت الأهداف البيئية بشكل صريح وواضح في الخطط الاستراتيجية والتشغيلية في مختلف المجالات، وذلك ضمن برنامج عمل الحكومة والمشاريع التنموية، وأن المجلس الأعلى للبيئة حقق تقدماً ملحوظاً في مختلف المجالات البيئية وتغير المناخ بما فيها إدارة المخلفات الصناعية والصحية.


وأشار المبعوث الخاص لشؤون المناخ إلى أن الظروف الاستثنائية لجائحة كورونا وانتشار الفيروس في دول العالم أثر بشكل سلبي في تقدم بعض المبادرات والمشاريع البيئية في كثير من الدول، إلا أن الإصرار بالعمل وبتكاتف الدول ستتوصل المسيرة بدعم ورعاية جمعية الأمم المتحدة، داعيا الدول المشاركة في الندوة لمواصلة تعزيز التعاون البيئي من أجل تحقيق الأهداف الملموسة وتجاوز كافة العقبات والتحديات التي تواجه الانسان والبيئة، لا سيما أن القضايا البيئية لا تنحصر في إطار جغرافي معين، فالأثار الناتجة عن التلوث الجوي وتغير المناخ، هي آثار عابرة للقارات وتؤثر على كثير من الدول وهذا الأمر يتطلب حرص وتعاون الجميع للوقوف صفا واحدا ضد هذه التحديات من أجل مستقبل أفضل على كوكب الأرض.


ع م