لدى لقائه محافظ المحافظة الجنوبية.. نائب جلالة الملك ولي العهد يؤكد على أهمية الحفاظ على الإرث التاريخي لمملكة البحرين ومسيرتها الحضارية

  • article
  • article
  • article

  المنامة في 16 فبراير / بنا / أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة نائب جلالة الملك ولي العهد على أهمية الحفاظ على الإرث التاريخي لمملكة البحرين ومسيرتها الحضارية الممتدة لعصور، منوهًا سموه بأن ما تمتلكه المملكة من تاريخ عريق وما تزخر به من تراث أصيل يستوجب مواصلة الحفاظ عليه ترسيخًا لمكانة المملكة كأرض للحضارات عبر التاريخ، وتعزيزًا لدورها على الخارطة الثقافية والتراثية في ظل ما تشهده من رعاية واهتمام من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.

 جاء ذلك لدى لقاء سموه حفظه الله في قصر الرفاع اليوم سمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية، بحضور معالي الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني، والذي تشرف بإهداء نائب جلالة الملك ولي العهد كتاب "الرفاع عز بين الماضي والحاضر" والذي أعدته المحافظة الجنوبية ويتناول إسهامات مدينة الرفاع في مسيرة البناء والتطوير ويعكس المكانة التي تحظى بها على كافة الأصعدة.
 
 وأشاد نائب جلالة الملك ولي العهد بالجهد المبذول في إعداد الكتاب وما يحويه من شواهد تاريخية دالة على عراقة وأصالة مدينة الرفاع كإحدى أهم مدن البحرين ودورها في النهضة التنموية للمملكة، منوهًا بالدور الذي تضطلع به المحافظة الجنوبية ومبادراتها المتنوعة لترسيخ الإرث التاريخي لوطننا الغالي.
 
 من جانبه، أعرب سمو محافظ المحافظة الجنوبية عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي نائب جلالة الملك ولي العهد على ما يبديه من دعمٍ متواصل لمشاريع ومبادرات المحافظة الجنوبية.


ن ف