تحت رعاية الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا .. توقيع اتفاقية مشروع أكبر نظام مركزي للطاقة الشمسية في مجمع البحرين

  • article

المنامة في 09 يونيو/ بنا / تحت رعاية الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا رئيس هيئة الطاقة وقعت شركة ماجد الفطيم، العاملة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق والمدن المتكاملة مع شركة Yellow Door Energy  المتخصصة في مجال تركيب أنظمة الطاقة الشمسية؛ على اتفاقية مشروع تركيب أكبر نظام مركزي للطاقة الشمسية بقدرة إنتاجية قصوى تبلغ 6.2 ميغاوات، وذلك لتوفير الطاقة النظيفة لمجمع البحرين الذي تتم إدارته من قبل كارفور التابعة لشركة ماجد الفطيم، وذلك خلال حفل افتراضي لتوقيع اتفاقيات شراء الطاقة الشمسية بين الجهتين.

وحضر الفعالية السيد إبراهيم الزعبي الرئيس التنفيذي للاستدامة لدى شركة ماجد الفطيم القابضة والسيد جيروم أيكل ، مدير كارفور البحرين لدى "ماجد الفطيم للتجزئة" والسيد روري ميكارثي المدير التنفيذي للمشاريع التجارية لدى شركة Yellow Door Energy، والسيد محمود العرادي الرئيس التنفيذي للاستثمار في مجلس التنمية الاقتصادية، وبمشاركة عدد من خبراء هيئة الطاقة المستدامة وممثلون عن شركة ماجد الفطيم وكارفور البحرين وشركة Yellow Door Energy.

ومن خلال التوقيع على هذه الاتفاقية ينضم هذا المشروع الرائد الى مجمل المشاريع والجهود المتميزة للقطاع الخاص في دعم الجهود الوطنية لتفعيل الخطة الوطنية للطاقة المتجددة ومبادراتها، وتشجيع الاستفادة من الطاقة النظيفة وخفض تكاليف استهلاك الكهرباء، بالإضافة الى تقليل البصمة الكربونية للمباني والمنشآت التجارية الكبرى، وبذلك الإسهام في تحقيق الأهداف الوطنية المتعلقة بالطاقة المتجددة والرؤى التنموية لاستدامة موارد الطاقة وتنويع مصادرها.

وخلال كلمته الافتتاحية رفع الدكتور ميرزا الشكر والتقدير لقيادة عاهل البلاد المفدى على الاهتمام والدعم اللامحدود الذي تلقاه الهيئة من قبلهم، والذي ينطلق من حرص قيادة جلالته حفظه الله ورعاه لتحقيق الاستدامة لمسيرة النهضة والتطور لمملكة البحرين، وإيمانه بالدور الهام والمحوري للطاقة المستدامة في تحقيق ذلك وفي توفير بيئة ملائمة وحاضنة للمشاريع والاستثمارات الكبرى.

وبهذه المناسبة صرّح الدكتور ميرزا بأن التوقيع على هذه الاتفاقيات يأتي نتيجة جهود التعاون الحثيثة بين هيئة الطاقة المستدامة والقطاع الخاص في إحدى الصور التي تبعث الاعتزاز والفخر بوحدة الهدف وتكامل الجهود بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص، ويشكل هذا المشروع تحولاً هاماً في توفير الطاقة للمشاريع التجارية الكبرى حيث يعتبر هذا المشروع بمجمل الإنتاجية المتوقعة إحدى أكبر مشاريع القطاع الخاص لتركيب أنظمة الطاقة الشمسية على المباني التجارية حتى الآن، حيث يمتد على سطح مبنى مجمع البحرين على مساحة 40 ألف متر مربع، ومن المتوقع أن يولد ما يعادل 10 مليون كيلووات - ساعة من الطاقة النظيفة خلال العام الأول من التشغيل، ويسهم في تقليل البصمة الكربونية للمجمع بما يعادل 6,300 طن من الانبعاثات الكربونية ومن المتوقع أن يغطي أكثر من نصف استهلاك الطاقة في مركز التسوق.

واشاد الدكتور ميرزا بمبادرة كارفور التابعة لماجد الفطيم واستثمارهم في هذا المشروع الهام، مؤكداً أن حرص العلامة التجارية على الاستفادة من الطاقة المتجددة وتقليل البصمة الكربونية لمباني مشاريعهم، وتضمينهم لمفاهيم استدامة الطاقة والحفاظ على البيئة في الخطط والاستراتيجيات التنموية للشركة، إنما يعكس اهتمامهم على تفعيل دورهم في دعم جهود المملكة في التحول الى الطاقة المستدامة.

والجدير بالذكر بأن شركة Yellow Door Energy ستستثمر في تصميم وبناء وتشغيل وإدارة وصيانة محطة الطاقة الشمسية على مدار العشرين عامًا المقبلة، وتعد هذه الاتفاقية جزءًا من خطة التجديد والتوسعة الشاملة في مجمع البحرين والتي تشرف عليها كارفور، وسيتم الانتهاء منها بحلول عام 2022، وتعكس الالتزام بتقديم المركز التجاري لأحدث التقنيات في مجالات الابتكار وتجربة العملاء.