جلالة الملك المفدى يؤدي صلاة الجمعة المباركة بمسجد قصر الصخير

  • article

المنامة في 16 أبريل /بنا/ أدى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، هذا اليوم، صلاة الجمعة المباركة بمسجد قصر الصخير. كما أدى الصلاة بمعية جلالته عدد من أصحاب السمو وعدد من أفراد العائلة المالكة الكريمة، وذلك بعد التوجيهات السامية بفتح عدد من جوامع والمساجد لأداء صلاة الجمعة.


واستمع جلالة الملك المفدى والحضور إلى خطبة صلاة الجمعة، التي ألقاها فضيلة الشيخ الدكتور راشد بن محمد الهاجري، رئيس مجلس الأوقاف السنية، والذي استهل الخطبة بالحمد والشكر لله سبحانه وتعالى على نعمه وفضله، وتحدث عن فضائل شهر رمضان الكريم وما به من مفاتيح الخير والغفران، متوجهاً بالدعاء إلى المولى العلي القدير في هذا اليوم المبارك، أن يحفظ عاهل البلاد المفدى ويرعاه ويوفقه لما فيه الخير والصلاح للمملكة ويعيد هذا الشهر الفضيل على جلالته بموفور الصحة والسعادة والعافية وعلى مملكة البحرين وشعبها الكريم بالخير واليمن والبركات، وأن يتقبل من الجميع الصيام والقيام وصالح الأعمال.


كما توجه بالشكر الجزيل لجلالة الملك المفدى رعاه الله على توجيهات جلالته الكريمة بافتتاح عدد من الجوامع لأداء صلاة الجمعة لكل ما فيه خير البلاد والعباد، معرباً كذلك عن الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، وفريق البحرين بقيادة سموه على جهودهم الإنسانية النبيلة في مكافحة جائحة كورونا للحفاظ على صحة وسلامة وأمن واطمئنان المواطنين والمقيمين.


سائلاً الله تبارك وتعالى أن يوفق الجميع، وأن يديم على المملكة نعمة الأمن والأمان والاستقرار والرخاء تحت قيادة عاهل البلاد المفدى حفظه الله، وأن يحفظ بلادنا وبلاد المسلمين والعالم أجمع من الأوبئة وسيئ الأسقام، ويعجل بانتهاء هذا الوباء في القريب العاجل، ويمّن بالشفاء والصحة والعافية على المصابين به ويتغمد المتوفين بواسع رحمته، وأن يحفظ الجميع منه، ويرزقنا الأمن والأمان والاطمئنان، إنه سميع مجيب.


م ع