لدى لقائه رئيسة مجلس النواب...سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء: تعزيز مسارات العمل المشترك بين السلطتين التنفيذية والتشريعية ارتكازًا على أن المواطن هو دومًا هدفٌ للتنمية

  • article
  • article

المنامة في 21 يناير / بنا / أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء أهمية مواصلة البناء على ما تحقق في ظل المسيرة التنموية الشاملة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه من خلال تعزيز مسارات العمل المشترك بين السلطتين التنفيذية والتشريعية ارتكازًا على أن المواطن هو دومًا هدفٌ للتنمية وغايةٌ لها وإليه توجه كافة الخطط والبرامج والمشاريع الحكومية.

جاء ذلك لدى لقاء سموه حفظه الله اليوم بقصر الرفاع معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب، حيث قال سموه إنه بالجهود المخلصة لأعضاء السلطتين التنفيذية والتشريعية النابعة من حرصهم على تحقيق تطلعات الوطن والمواطنين سنواصل مسيرة العمل الوطني بثوابتها وأولوياتها التي تتطلب عزمًا متجددًا وهمةً عالية لا تثنيها التحديات، فعزيمة فريق البحرين بروحٍ واحدة مستمرة حتى نبلغ الغايات بما يصب في مصلحة الجميع.

من جانبها، أعربت رئيسة مجلس النواب عن شكرها وتقديرها لصاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء على ما يوليه من اهتمامٍ وحرص على تعزيز التعاون الإيجابي المشترك بين السلطتين التنفيذية والتشريعية بما يرفد المسيرة التنموية الشاملة في مملكة البحرين.



أ,أ