الأمين العام للمؤسسة الملكية: قانون العدالة الإصلاحية للأطفال يمثل صمام أمان لحماية الطفل

  • article

المنامة في 24 فبراير / بنا / رحب الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية بصدور القانون رقم 4 لسنة 2021 الخاص بالعدالة الإصلاحية للأطفال والذي يهدف إلى دعم الأطفال وحمايتهم من المخاطر، مشيداً بصدور هذا القانون الهام الذي يعبر عن الاهتمام الكبير من جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه بهذه الفئة الغالية في مجتمعنا وحرص جلالته على توفير الحماية والأمان لها بما يكفل نشؤها في بيئة آمنة ومحفزة على الإبداع.

 وأكد الأمين العام للمؤسسة الملكية في سلسلة محاضراته التي قدمها حول حقوق الطفل، أهمية التركيز على الاهتمام بالطفل، مشدداً على أهمية ان تتكامل جهود كافة القطاعات في مملكتنا الغالية من أجل وضع استراتيجية شاملة للتعامل مع الطفل بما يراعي حقوقه الأساسية ويؤكد التزام مملكة البحرين بكافة المواثيق والعهود الدولية الخاصة بحقوق الطفل من خلال تضمينها ضمن القوانين البحرينية، مؤكداً في الوقت ذاته على دور الأسرة التربوي وضرورة رفع الوعي لدى الأسر بأهمية الحوار والتواصل مع الأطفال منذ فترة مبكرة، بما يثري العلاقات الأسرية ويعمق التواصل ويغذي الحوار الصحي الهادف داخل الأسرة.

 وبين الدكتور مصطفى السيد خلال محاضراته التي قدمها لطلاب وطالبات مدرسة ابن خلدون الوطنية بأنه كما أن للطفل حقوق فإن عليه أيضا واجبات يجب عليه الالتزام بها ومن أهمها طاعة الوالدين والبر بهما وحب الوطن والمحافظة عليه والقيام بالواجبات المدرسية والاهتمام بنظافة المدرسة.

 كما تحدث خلال المحاضرة عن تجربته مع أطفاله وقراءته للقصص لهم وتعليمهم مبادئ الحق والعدالة حيث قام بتشجيعهم على تأليف العديد من قصص الأطفال التربوية والتي تحث على الأخلاق وحب الوطن وعمل الخير والالتزام بأمور الصحة والسلامة، مؤكداً على أهمية التحلي بالأخلاق الحميدة في المعاملة مع جميع الناس حيث إننا نستوحي الأخلاق من مبادئ ديننا الإسلامي الحنيف وقدوتنا الرسول عليه الصلاة والسلام مؤكداً أهمية عمل الخير منذ الصغر داعياً إياهم لأهمية الاستماع لنصائح الوالدين، إلى جانب أهمية القراءة والاطلاع لزيادة الرصيد المعرفي والثقافي، كما تطرق إلى دور المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية في تطبيق مبادئ حقوق الطفل عبر تقديم الرعاية الشاملة والمختلفة للأيتام والأرامل.

 وقد حظيت هذه السلسلة من المحاضرات بتفاعل كبير من الطلبة المشاركين الذين طرحوا العديد من الأسئلة والاستفسارات والمداخلات التي أثرت اللقاء، قام الدكتور مصطفى السيد بالرد والتعليق عليها جميعاً.

 الجدير بالذكر أن الدكتور مصطفى السيد قدم خلال الفترة الماضية سلسلة من المحاضرات التدريبية في الإدارة الحديثة وثقافة الإبداع تناولت العديد من المواضيع منها الإبداع والقبعات الست والعصف الذهني والتحفيز والثقافة المؤسسية إلى جانب ثقافة العمل بروح الفريق الواحد.

خ س