في احتفال أقامته الوزارة بمناسبة يوم المرأة البحرينية ... وكيل وزارة الداخلية يكرم عددا من الحاصلات على الشهادات العليا بالوزارة

  • article

المنامة في 02 ديسمبر / بنا / تحت رعاية الشيخ ناصر بن عبدالرحمن آل خليفة وكيل وزارة الداخلية ، نظمت الادارة العامة للشرطة النسائية احتفالا بمناسبة يوم المرأة البحرينية، تحت شعار (المرأة في التعليم العالي وعلوم المستقبل)، حيث قام معاليه بتكريم عدد من الضابطات وضابطات الصف والموظفات المدنيات الحاصلات على الشهادات العليا في مختلف التخصصات الأكاديمية بالوزارة.


 وبهذه المناسبة ، أكد وكيل وزارة الداخلية أن توجيهات معالي وزير الداخلية ، بتقديم الدعم للمرأة البحرينية ورفع كفاءتها الإنتاجية ، أسهمت في تقلدها  المناصب العليا بالوزارة ، مشيداً بدور المرأة ومشاركتها الفاعلة في كافة مجالات العمل ، حيث أثبتت كفاءتها وجدارتها في هذا المجال. موجها معاليه  الشكر والتقدير لإدارات الوزارة على جهودها المخلصة في إبراز يوم المرأة البحرينية بالشكل الذي يليق بما تحقق للمرأة البحرينية ، موضحا معاليه أن تخصيص هذا العام للاحتفاء بإنجازات المرأة في التعليم العالي وعلوم المستقبل يأتي لما حققته المرأة البحرينية على مدى الاعوام الماضية من انجاز في المجال العلمي والثقافي وذلك راجع  لعزيمتها وقدرتها على الوقوف بجانب الرجل لحماية مكتسبات الوطن وانجازاته .


 واعرب عن تقديره في هذا الصدد دعم ورعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة صاحب الجلالة رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله للمرأة البحرينية وجهود سموها في رفع قدرة المرأة في المساهمة التنافسية في العملية التنموية القائمة على أسس تكافؤ الفرص وإدماج احتياجات المرأة فيها بما يحقق لها فرص متجددة للارتقاء بخياراتها نحو جودة حياتها والتعلم مدى الحياة ، حتى اصبح المجلس الأعلى للمرأة بيت للخبرة الوطنية المتخصص في شئون المرأة.


 واضاف أن المرأة البحرينية استطاعت بفضل هذا الدعم أن تضع بصمتها الواضحة في كافة ميادين العمل الامني  لتصل بذلك إلى مناصب قيادية وإدارية ورتباً عسكرية عالية عن جدارة واستحقاق لتتوج مسيرتها في رفع  لواء النهضة الشاملةِ بالمملكة ، وقد اصبحت المرأة البحرينية اليوم نموذجا يحتذى بها في مختلف المحافل وحققت قصص نجاح بارزة .


من جهتها ، ألقت العميد منى عبدالرحيم مدير عام الإدارة العامة للشرطة النسائية ، كلمة ، أشارت فيها إلى أن الاحتفال بيوم المرأة يأتي تجسيداُ لدورها الرائد ومكانتها في المجتمع وعطائها الملموس في المجتمع ، مشيدة بدعم ومساندة معالي وزير الداخلية للمرأة في الوزارة وتشجيعها على متابعة دراساتها العليا الأمر الذي يهيئ لنا قائدات المستقبل لديهم الوعي الكافي للمشاركة في مسيرة تطوير ونهضة الوطن .  


ومن جانبها ، أبدت الأستاذة فوزية الجيب خبير برنامج الاستقرار الأسري بالمجلس الأعلى للمرأة ، سعادتها بالنخبة من المكرمات الحاصلات على الشهادات العليا في مختلف التخصصات بالوزارة ، مؤكدةً ان المرأة البحرينية في جميع المجالات استطاعت أن تثبت قدراتها وكفاءتها في الوصول للعديد من المناصب القيادية من خلال حصولها على الدرجات العلمية العليا وخبراتها العملية المتراكمة في كافة المجالات.



أ.أ/ع ذ


بنا 1528 جمت 02/12/2019