لدى حضور سموه سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1.. سمو ولي العهد: نجاح المنطقة في استقطاب السباقات العالمية جاء بفضل تميزها في التنظيم والاعداد

  • article

ابوظبي في 01 ديسمبر/ بنا / أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء أن ما يتحقق من نجاح للمنطقة في مجال استضافة السباقات العالمية جاء بفضل ما تميزت به دول المنطقة في التنظيم والإعداد لها. منوهاً سموه بالنجاح الأخير الذي حققته الإمارات باستضافتها سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 لعام 2019، مشيراً سموه إلى أن دول المنطقة أصبحت محط أنظار الجميع عبر نجاحاتها المتواصلة في استضافة السباقات الدولية، وهو ما أسهم في ظهور حلبة البحرين الدولية وحلبة مرسى ياس بأفضل صورة عكست حجم الخبرات التي تزخر بها بلداننا، والروح المسؤولة التي يتحلى بها أبناؤنا وحرصهم على رفع أسماء أوطانهم عالمياً، لافتاً سموه إلى الجهود التي تتم من أجل تحقيق التميز في تنظيم سباقات الفورمولا1 عاماً بعد عام.


وأوضح سموه أن ما يجمع مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية الشقيقة من علاقات متميزة مرتكزة على أسس متينة من الروابط التاريخية التي يسعى الجميع لتعزيزها على كافة الأصعدة، وذلك في ظل ما تحظى به العلاقات الثنائية الراسخة من رعاية واهتمام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى و أخيه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة حفظهما الله.


جاء ذلك لدى حضور سموه حفظه الله اليوم سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 لعام 2019 في حلبة مرسى ياس بأبوظبي. حيث هنأ سموه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بنجاح استضافة الامارات لهذا السباق، متمنياً للإمارات دوام النماء والازدهار وللقائمين على حلبة مرسى ياس لسباقات الفورمولا1 مزيداً من التوفيق والنجاح.


وكان صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء قد قام بجولة تفقديه لحلبة مرسى ياس اطلع خلالها على الإعداد والتجهيزات النهائية قبيل انطلاق السباق، حيث أشاد سموه بما لقيه من تطور وحرص على التميز في استضافة هذا الحدث العالمي، مؤكداً أن تميز حلبة الإمارات في هذه الاستضافة سيضاف إلى سجل إنجازات دول المنطقة في استضافة السباقات العالمية. مشيراً إلى أن هذا النجاح يأتي بعد نجاح آخر أسعدنا جميعاً وهو تميز المملكة العربية السعودية الشقيقة باستضافة السباق الافتتاحي لسباقات الفورمولا إي لهذا الموسم.


وقد التقى سموه في حلبة مرسى ياس للفورمولا1 أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبي، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأخيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، وعدد من كبار الشخصيات والمسؤولين.


ع.ر/م.ا.ب


بنا 1928 جمت 01/12/2019