رئيسة مجلس النواب: "إصدار الدليل البرلماني للأدوات التشريعية والرقابية" خارطة طريق لممارسة نيابية متميزة

  • article


المنامة في 4 أكتوبر / بنا / أكدت معالي السيدة فوزية بنت عبد الله زينل رئيسة مجلس النواب أهمية الدور الفاعل والنشط للسلطة التشريعية في دعم مسيرة التنمية الحضارية الشاملة وتحمل مسؤولية الدفاع عن مصالح الوطن العليا، وتوثيق علاقات التعاون مع مختلف دول العالم، وما تساهم به في تطور مسيرة مملكة البحرين في كافة المجالات كأحد أعمدة المشروع الإصلاحي والتجربة الديمقراطية الثرية التي أرسى دعائمها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه.
 
وأعربت معالي رئيسة مجلس النواب عن تقديرها لما يحظى به مجلس النواب من دعم رفيع من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك المعظم حفظه الله ورعاه، وما شكله ذلك من انفتاح لآفاق واسعة أمام المسيرة الديمقراطية والتجربة البرلمانية، ومحفزاً لمضاعفة الأداء التشريعي وتعزيز العمل الرقابي، وفق أسس دستورية متطورة، وعبر تعاون متميز وتنسيق متواصل مع السلطة التنفيذية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله.
 
جاء ذلك خلال لقاء معالي رئيسة مجلس النواب في مكتبها صباح اليوم، مع الفريق القائم على إعداد كتاب " الدليل البرلماني للأدوات التشريعية والرقابية"، وذلك بحضور المستشار راشد محمد بو نجمة الأمين العام لمجلس النواب، والدكتور صالح إبراهيم الغثيث رئيس هيئة المستشارين القانونيين، والدكتور ياسر صقر الشيراوي الأمين العام المساعد للموارد والخدمات، والسيد يحيى علي الملا الأمين العام المساعد لشؤون اللجان والجلسات والدعم النيابي، حيث يمثل هذا الدليل أحد الوسائل المهمة التي تعين أعضاء مجلس النواب على معرفة اختصاصاتهم ، وأدواتهم التشريعية والرقابية وفقاً لأحكام الدستور واللائحة الداخلية للمجلس وكيفية ممارسة هذه الاختصاصات الأمر الذي سوف ينعكس إيجابا على قيام أعضاء المجلس بمهامهم البرلمانية على النحو الأمثل وبما يتفق مع أحكام الدستور واللائحة الداخلية للمجلس.
 
وأشادت معاليها بما يحتويه كتاب "الدليل البرلماني للأدوات التشريعية والرقابية"، الذي يتضمن ثلاثة فصول تناولت الاختصاصات والأدوات التشريعية والرقابية من معلومات قيمة، وما يتضمنه من أفكار بناءة لتطوير الأداء التشريعي والرقابي، ومؤكدة معاليها أن الكتاب يٌعد بمثابة خارطة طريق للممارسة الديمقراطية والبرلمانية الصحيحة والمتميزة وبما يتوافق مع ميثاق العمل الوطني ودستور مملكة البحرين والقوانين والتشريعات ذات الصلة بالعمل النيابي.
وخلال اللقاء، عبرت معالي رئيسة مجلس النواب عن شكرها وتقديرها للأمانة العامة بمجلس النواب وكافة ومنتسبيها، على الجهود المخلصة والموفقة خلال أدوار الانعقاد الأربعة (الفصل التشريعي الخامس) وما تحقق من إنجازات مهمة لتعزيز النهج الديمقراطي وتطور وتقدم التجربة البرلمانية لما فيه خير ومصلحة الوطن والمواطن، مثمنة معاليها دور فريق العمل القائم على إعداد كتاب " الدليل البرلماني للأدوات التشريعية والرقابية".
 
ومن جانبه قدم الأمين العام لمجلس النواب، وفريق العمل القائم على إعداد كتاب " الدليل البرلماني للأدوات التشريعية والرقابية" جزيل الشكر لمعالي رئيسة مجلس النواب على هذا اللقاء، معربين عن تقديرهم واعتزازهم بدعم وتعزيز وتشجيع معالي الرئيسة لكل عمل من شأنه تطوير وتقدم الأداء البرلماني تشريعياً ورقابياً.