الغرفة تؤكد : تطور قطاع خدمات الاعمال ساهم في دعم الاقتصاد الوطني

  • article

المنامة في 12 سبتمبر / بنا / أشادت غرفة تجارة وصناعة البحرين بتميز قطاع خدمات الأعمال في مملكة البحرين مما ساهم بشكل مباشر في تنمية مختلف القطاعات الاقتصادية، منها السياحة والمصارف والصناعة والخدمات اللوجستية وغيرها، مشيرة إلى أن البحرين تمتلك كافة المقومات اللازمة لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية، خاصة في ظل وجود بنية تحتية وتشريعات عمل متطورة.


وبينت الغرفة بأن الموقع الاستراتيجي لمملكة البحرين في قلب منطقة الخليج العربي في حد ذاته كفيل بجذب رؤوس الأموال الأجنبية، فضلاً عن تطور القطاعات الاقتصادية الحيوية في المملكة والداعمة لرؤية البحرين الاقتصادية 2030 منها الصناعة والعقار والتعليم والاستثمار وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والخدمات الطبية والسياحة والمصارف والتأمين وغيرها.


وأثنت الغرفة على جهود الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله، الرامية إلى تحسين التجارة وحماية حقوق المستثمرين التي عزّزت من مكانة البحرين الاقتصادية خليجيًا وعربيًا وإقليميًا وعالميًا.


وأوضحت الغرفة بأن الانفتاح الاقتصادي وخدمات الأعمال المتميزة التي تقدمها المملكة ساهمت في نيلها مراكز ومؤشرات متقدمة عالميًا، لافتة إلى أن الاقتصاد البحريني بمختلف قطاعاته يحقق نموًا متواصلاً رغم التغيرات الدولية وهو ما يؤكد قوة ومتانة البيئة الاقتصادية والاستثمارية والتجارية في البلاد.




أ.ا.ش/خ.س


بنا 0830 جمت 12/09/2019