منتخب البحرين للدراجات الهوائية يحرز المركز الخامس في سباق سيح السلم للنخبة بدبي

  • article

دبي في 14 يناير / بنا / أحرز منتخب البحرين الوطني للدراجات الهوائية المركز الخامس في مشاركته الأخيرة ضمن منافسات السباق الثالث لبطولة السلم "سباق سيح السلم للنخبة"، الذي أقيم لمسافة 157 كيلومترا بإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.


وشهد السباق مشاركة نخبة من الدراجين المحترفين ولاعبي الأندية ومنتخبات دول مجلس التعاون الخليجي والمقيمين في دولة الإمارات، وينظم اتحاد الإمارات العربية المتحدة للدراجات هذا السباق السنوي ضمن برنامج وأنشطة "بطولة السلم للدراجات الهوائية 2020/2021" التي تقام خلال الفترة من 27 نوفمبر من العام الماضي حتى 25 يناير الجاري تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وضم منتخب البحرين الوطني للدراجات الهوائية كل من الدراجين سيد أحمد خليل، منصور محمد، علي حسن، عبدالله علي، يحيي الدين ذياب الشمري، سلمان عباس، أحمد عبدالغني، أحمد ناصر، جاسم محمد وحسين مسلم.

ونجح الدراج البحريني يحي الدين الشمري في انهاء السباق بالمركز الخامس وبزمن 3.42:15.821 ساعة بعد صاحب المركز الأول الدراج "جريغ بول" والذي قطع المسافة في 3.42:10.931 ساعة، و الدراج يوسف ميرزا صاحب في المركز الثاني بزمن 3.42:11.694 ساعة، الدراج خالد معيوف صاحب المركز الثالث بزمن 3.42:12.310 ساعة والدراج خالد الخليفة بزمن 3.42:12.585 ساعة.

وجاءت المشاركة البحرينية تلبية للدعوة التي تلقاها المسؤولون في الاتحاد البحريني للدراجات الهوائية من إخوانهم في اتحاد الإمارات للدراجات في إطار التعاون والعلاقات الوطيدة التي تربط الاتحادين.

وأكد الشيخ خالد بن حمد بن أحمد آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني للدراجات الهوائية على حرص المسئولين في الاتحاد على المشاركة في السباق تحقيقا للروابط الأخوية بين البلدين الشقيقين وتقديرا لدعوة الأخوة في الاتحاد الإماراتي، إضافة إلى ما يمثله السباق من قيمة معنوية وفنية للاعبين وما يتميز به من قوة تنافسية وحضور متميز لعدد من أمهر الدراجين النخبة الذين يمثلون مختلف دول العالم وفرصة مثالية للدراج البحريني في أن يكون له حضور فاعل في مثل هذه السباقات الكبيرة.

وأهدى الشيخ خالد بن حمد بن أحمد آل خليفة هذا الإنجاز المتميز للدراجة البحرينية إلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، مقدرا له توجيهاته وإرشاداته السديدة واهتمامه وعطاءه الخاص في رياضة الدراجات الهوائية، كما توجه بخالص الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لرعايته للسباق وإلى الأخوة في الاتحاد الإماراتي للدراجات والمسئولين في اللجنة المنظمة، مقدرا لهم دعوتهم الكريمة وحسن التنظيم والرعاية ومتمنيا لهم المزيد من النجاح والتوفيق في برامجهم القادمة.

ت و / م ف / م ح