جلالة الملك المفدى يتلقى برقية تهنئة من وزير الداخلية بمناسبة التوقيع على إعلان تأييد السلام مع دولة إسرائيل

  • article

  المنامة في 16 سبتمبر / بنا / تلقى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه برقية تهنئة من الفريق أول ركن معالي الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة وزير الداخلية، بمناسبة التوقيع على إعلان تأييد السلام مع دولة إسرائيل.


 ورفع معاليه إلى المقام السامي لصاحب الجلالة باسمه ونيابة عن منتسبي وزارة الداخلية أصدق مشاعر الانتماء وأجزل معاني الولاء والوفاء والإخلاص لجلالته حفظه الله، الذي يسعى دومًا إلى رفعة الوطن نحو المجد والعلا وتحقيق الطمأنينة والمحبة والأمن والأمان في البحرين مملكة التعايش والسلام.


 وأكد وزير الداخلية في برقيته أن إعلان تأييد السلام مع اسرائيل هو إنعاش للآمال وإرساء لأسس السلام، بما يتوافق مع المصالح العربية والفلسطينية، معربًا عن بالغ الاعتزاز بفكر جلالة الملك المفدى الإيجابي والبناء في الدفاع عن الحقوق العربية بطريقة حضارية، تسعى للبحث سبل وآليات عملية في إدارة القضية العربية المركزية والدفاع عنها.


 وأشاد معاليه بحكمة جلالة الملك النافذة ورؤيته الثاقبة والتي ستظل خالدة في ذاكرة الأجيال القادمة، حيث عقد جلالته العزم بتأييد شعب البحرين الوفي للمضي في طريق المساهمة الفعالة في حل هذا الصراع الطويل والمعقد بما يضمن الحفاظ على المصالح العليا للمملكة، وحاملاً جلالته رسالة سامية تقوم على الانفتاح على كل دول العالم وبناء علاقات متوازنة لتحقيق الأمن والسلام وترسيخ قيم التسامح والإستقرار والتنمية ومكافحة الكراهية والتمييز وإغلاق الأبواب أمام الجماعات المتطرفة الإرهابية الكارهة للسلام وأمن الشعوب، سائلاً الله عز وجل أن يحفظ حضرة صاحب الجلالة ويوفقه ويرعاه ويسدد على طريق الخير خطاه لمواصلة قيادة مسيرتنا المباركة لتحقيق المزيد من النجاحات والإنجازات لكل ما فيه خير وتقدم وأمن الوطن والمواطنين.


ن ف