الهيئة الوطنية للنفط والغاز توقع مذكرة تفاهم مع (إيني ريويند) للإدارة المتكاملة للموارد المائية وإدارة التربة

  • article

 المنامة في 14 يناير / بنا / وقعت الهيئة الوطنية للنفط والغاز بحضور معالي الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط، اليوم، عبر تقنية الاتصال المرئي عن بُعد مذكرة تفاهم مع شركة "إيني ريويند" البيئية" بهدف تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين من خلال تحديد مجموعة من المبادرات الرامية لتحقيق الإدارة المتكاملة للموارد المائية وإدارة التربة ومدافن النفايات وتعزيز الاستفادة منه، وبما يعزز تقدم المملكة والقطاع في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030 لاسيما الهدف السادس المتعلق بالمياه والسابع المتعلق بالطاقة والثاني عشر المتعلق بالإنتاج والاستهلاك المسئولين، والثالث عشر المتعلق بالمناخ، وأخيراً السابع عشر المتعلق بعقد الشراكات لتحقيق الأهداف.

 وقام بالتوقيع على مذكرة التفاهم السيد ناصر سلطان السويدي الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية للنفط والغاز والسيد باولو جروسي الرئيس التنفيذي لشركة "إيني ريويند" بحضور عدد من كبار المسئولين.

 وأعرب السيد ناصر سلطان السويدي عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم مع شركة "إيني ريويند" ذات السمعة والخبرة الطويلة في مجال النفط والغاز والطاقة المتجددة والنظيفة، لافتا إلى أن تنفيذا لتوجيهات معالي الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط تعمل الهيئة على توطيد أطر التعاون مع الشركات النفطية الكبرى والاستفادة مما لديها من خبرة ومعرفة في كل ما يدعم تطور ونهضة القطاع النفطي في المملكة.

 وأكد أن المذكرة تمثل خطوة جديدة في سجل التعاون بين الجانبين في المواضيع ذات العلاقة بالبيئة، حيث تتضمن إطلاق مبادرات جديدة في المجالات ذات الاهتمام المشترك، وأوضح بأن هذه المبادرات التي تعمل عليها وحدة إدارة موارد المياه بالهيئة الوطنية للنفط والغاز تتكامل مع المبادرات العشر الأخرى والتي تعنى بالإدارة المتكاملة للموارد المائية وتحقيق الاستدامة، مشيرا إلى أن مذكرة التفاهم ستسهم في فتح آفاق أوسع من التعاون المشترك من أجل الوصول إلى حلول مبتكرة للاقتصاد الدائري، مستفيدة بذلك من العناصر الثلاثة: تقليل الهدر، وإعادة الاستخدام، وإعادة التدوير، موضحا بأن الهيئة ستستفيد من خبرات طويلة في هذا المجال وكوادر متميزة لشركة "إيني ريويند" من حيث الخبرة والتقنيات الحديثة لإدارة المياه والتربة والنفايات الصناعية بالإضافة إلى الحلول الصديقة للبيئة.

 وبيّن بأن المذكرة تشمل أيضًا الاستفادة من خبرة التكنولوجيا المتطورة التي تمتلكها شركة "إيني" من خلال معالجة وإعادة تدوير واستخدام المياه الموجودة ضمن القطاع النفطي، وكذلك معالجة النفايات واستصلاح التربة.

 من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة "إيني ريويند"، "إنه بفضل الخبرة الطويلة للشركة في معالجة وإدارة النفايات، تعمل مواقع الإنتاج تدريجياً على تطوير المشاريع والخدمات البيئية للعملاء خارج المجموعة، في كل من إيطاليا وغيرها من الدول التي تعمل فيها شركة "إيني" في قطاع التنقيب والإنتاج، حيث تتشرف شركة "إيني" بالمشاركة في المشاريع البيئية في مملكة البحرين من خلال الشراكة المهمة الموقعة اليوم مع الهيئة الوطنية للنفط والغاز".

 وأكد أن المذكرة تمهد الطريق في تعزيز التعاون من أجل التنمية المستدامة، ومن أجل مواجهة تحدي تحول الطاقة معًا وحماية البيئة وتجديد الموارد الطبيعية؛ وهو مسار اتخذته إيني منذ 2014.


ل.ب