وزير الخارجية يشارك في جلسة الإحاطة بين دول مجلس التعاون والمبعوث الأمريكي الخاص لإيران بشأن مفاوضات الملف النووي الإيراني

  • article
  • article

المنامة في 10 يونيو/ بنا / شارك سعادة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، وزير الخارجية، في جلسة الإحاطة المنظمة من قبل وزارة خارجية الولايات المتحدة الأمريكية بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وسعادة السيد روبرت مالي، المبعوث الأمريكي الخاص لإيران، والتي عقدت اليوم عبر الاتصال الإلكتروني المرئي.

وشارك في الجلسة من دول مجلس التعاون، معالي الدكتور أنور محمد قرقاش، مستشار رئيس دولة الإمارات للشؤون الدبلوماسية، وسعادة السفير رائد قرملي، مدير إدارة تخطيط السياسات في وزارة الخارجية بالمملكة العربية السعودية، وسعادة الشيخ خليفة بن علي الحارثي، وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدبلوماسية بسلطنة عمان، وسعادة السيد علي بن فهد الهاجري المبعوث الخاص لوزير الخارجية للشؤون الإقليمية بدولة قطر، وسعادة السيد مجدي أحمد الظفيري، نائب وزير خارجية دولة الكويت.

وقد أطلع المبعوث الأمريكي الخاص لإيران أصحاب السعادة المشاركين في الاجتماع على آخر المستجدات المتعلقة بالمفاوضات الخاصة بملف الاتفاق النووي الإيراني في جولتها السادسة، موضحًا سياسة الإدارة الأمريكية فيما يخص المفاوضات حول الملف النووي الايراني، وموقفها بشأن العودة إلى الاتفاق النووي.

وأعرب سعادة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني عن شكر وتقدير دول مجلس التعاون للإدارة الأمريكية وللمبعوث الأمريكي الخاص لإيران لإطلاع دول المجلس على سير المفاوضات بين مجموعة دول 5+1 وإيران حول الملف النووي الإيراني، معربًا عن تطلع الدول الأعضاء إلى نجاح الدول الأطراف في التوصل إلى تطور ملموس في هذه المفاوضات بما يسهم في الحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة.

كما عبر سعادة وزير الخارجية عن ترحيب دول المجلس بإعلان معالي السيد أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكي من أن أي اتفاق جديد مع ايران سوف يكون أطول وأقوى من الاتفاق السابق، مشيرًا سعادته إلى أن المطلوب لنجاح المفاوضات هو استراتيجية شاملة، تضع في الحسبان كافة المخاوف الإقليمية والدولية من البرنامج النووي الإيراني.

حضر الاجتماع من وزارة الخارجية، معالي الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة، سفير مملكة البحرين في واشنطن، وسعادة الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية، وسعادة الشيخ عبدالله بن علي آل خليفة، رئيس قطاع شؤون الأمريكيتين بالوزارة.

م ج