الرئيس الأمريكي يدعو الكونغرس إلى تمرير مشروع قانون حظر الأسلحة الهجومية

  • article

واشنطن في 24 يناير/ بنا / دعا الرئيس الأمريكي جو بايدن اليوم  الكونغرس إلى تمرير مشروع قانون حظر الأسلحة الهجومية مؤكدا أن عنف السلاح المنتشر في أرجاء الولايات المتحدة يتطلب إجراءات رادعة.

 

جاء ذلك في بيان للرئيس الأمريكي عقب ارتفاع عدد قتلى إطلاق النار الجماعي الذي وقع أمس الإثنين بمدينة (هاف مون باي) بولاية كاليفورنيا إلى سبعة أشخاص وهو ما سبقه مقتل 11 شخصا في حادث مماثل في الولاية نفسها.

 

و طبقا للبيان فقد وجه بايدن إدارته بعد تلقيه إحاطة بشأن الهجوم الأخير إلى ضمان حصول السلطات المحلية ومجتمع (هاف مون باي) الأوسع على الدعم الكامل من الحكومة الفيدرالية في أعقاب هذا الهجوم الشنيع، كما حث الكونغرس مجددا على التصرف بعجلة وإحالة قانون حظر الأسلحة الهجومية إلى مكتبه واتخاذ إجراءات للحفاظ على المجتمعات والمدارس وأماكن العمل والمنازل الأمريكية آمنة.

 

و لفت البيان إلى قيام أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي أمس الإثنين بإعادة تقديم مشروع قانون "فرض حظر الأسلحة الهجومية الفيدرالي والتشريع الذي من شأنه رفع الحد الأدنى لسن شراء الأسلحة الهجومية إلى 21 عاما"؛ مشددا على أن العنف في جميع أنحاء الولايات المتحدة يتطلب إجراءات أقوى.