جمعية تعايش: المشاعر الإنسانية النبيلة لجلالة الملك المعظم رسخت روح المحبة والتسامح

  • article

المنامة في 06 أغسطس /بنا/ أشاد رئيس جمعية البحرين للتسامح وتعايش الأديان "تعايش"، يوسف بوزبون، بالمشاعر الإنسانية النبيلة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، في الرعاية والاهتمام أن تقام الشعائر الدينية وموسم عاشوراء بما يتوافق مع المناسبة وأهميتها في ترسيخ روح المحبة والتسامح بين أبناء الوطن.


كما ثمن بوزبون ما جاء في كلمة معالي الفريق أول الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، وزير الداخلية، خلال الاجتماع مع رئيس مجلس الأوقاف الجعفرية وأعضاء هيئة المواكب الحسينية ورؤساء المآتم، مشيداً بما دأب عليه معاليه في التواصل المستمر مع الفعاليات المجتمعية في كل المناسبات، وقال إن جهود الجهات الرسمية على رأسها وزارة الداخلية بإداراتها المختلفة، ووزارة الصحة وإدارة الأوقاف الجعفرية تؤكد على الروح الوطنية التي يتحلى بها المواطن البحريني.


 وأوضح بوزبون أن حضرة صاحب الجلالة الملك المعظم، حفظه الله ورعاه، قد دأب بمآثره الإنسانية على التعبير عن محبته لأبناء شعبه في كل المناسبات، وبشتى الصور فإن حرص جلالته في تهيئة الظروف والأجواء وتوفير المعينات وتوزيع العادة السنوية عن طريق إدارتي الأوقاف السنية والجعفرية على الجمعيات الخيرية والمآتم الحسينية، في كل عام وتوجيهات جلالته السديدة على إقامة الشعائر ومشاركة المواطنين الشعور بهذه المناسبة يؤكد ما لجلالته من رؤية ثاقبة وفكر متقدم هو الذي ارتقى بمملكتنا العزيزة ووضعها على مصاف دول العالم المتقدمة.



ع - م


بنا 1137 جمت 06/08/2022