• article

فرسان الفريق الملكي للقدرة يؤكدون جاهزيتهم لبطولة العالم للقدرة بأمريكا

نورث كارولاينا في 9 سبتمبر / بنا /أبدى فرسان الفريق الملكي للقدرة الذي يستعد للمشاركة ببطولة العالم للفروسية بولاية نورث كارولاينا بالولايات المتحدة الأمريكية في الفترة 11 و12 من شهر سبتمبر الجاري سعادتهم الغامرة لتمثيل الفريق الملكي البحريني في هذا التجمع العالمي.


حيث أعرب الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة فارس الفريق الملكي عن بالغ سعادته لتواجده في هذه البطولة القوية مع فرسان العالم كما عبر عن اعتزازه للتواجد مع الفريق الملكي بقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة.


وقال الفارس الشيخ محمد بن إبراهيم آل خليفة "أنا سعيد للغاية لتواجدنا في هذا التجمع الرياضي العالمي للقدرة في بطولة العالم للفروسية والتي تضم عدد من بطولات الخيل، نحن نشارك ليس من أجل المشاركة بل جئنا من أجل المنافسة على المراكز الأولى وتحقيق النتائج المشرفة والعودة للبلاد بالإنجازات، هذا هو طموحنا بقيادة قائدنا سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة حيث أن لتواجده معنا وقيادته للفريق معنى آخر للمشاركة، ونحن فرسان الفريق الملكي للقدرة نضع شعار (الذهب فقط) في عام الذهب على صدورنا من أجل الوصول للقمة وتشريف مملكتنا الحبيبة في المحفل الرياضي العالمي الذي ننتظره بفارغ الصبر".


وأكد محمد بن إبراهيم في حديثه قائلاً " أنا على أتم الجاهزية والاستعداد مع الجواد تالنت الذي فزت على متنه في بطولة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الموسم الماضي، كما وشاركت على متنه في بطولة كاستل سقرات بجنوب فرنسا لمسافة 160 كيلومتراً وحققنا المركز الثالث، وكانت هذه البطولة اختبار حقيقي ومثالي، وكان هذا السباق الفرنسي يعتبر سباق صعب ومعروف عنه ذلك وتكتيكي وتمكن الجواد تالنت من اجتياز هذا الاختبار بنجاح، وجئنا في المركز الثالث بعد الفارس جون فلب مع جواده تارزيبوس والذي يعتبر من أقوى المرشحين للبطولة العالمية بأمريكا وتصدر هذا السباق أقوى الجياد وصاحب الأرقام القياسية رزام والذي يمتطيه الفارس المتألق رائد محمود".


واستمر في حديثه قائلاً "إن طموحي وهدفي رفع اسم وعلم مملكتنا الغالية عالياً في هذا المحفل العالمي وأن أكون ضمن المقدمة، نحن جاهزون بإذن الله والشكر والعرفان موصولين لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة على ثقته بنا جميعا لنمثل الفريق الملكي للقدرة في هذه البطولة وهي ثاني مشاركة لي في بطولة عالمية بعد العام 2014".


اما الفارس رائد محمود فقد أكد جاهزيته هو الآخر، وقال "في البداية أوجه شكري وامتناني لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لثقته بنا جميعاً كفرسان نمثل الفريق الملكي للقدرة، ومشاركة سموه وقيادته للفريق بحد ذاتها دفعة معنوية وحافز كبير من أجل الوصول لمنصات التتويج ورفع علم المملكة عالياً، المشاركات الأوروبية الأخيرة جعلتنا في جاهزية مثالية لخوض هذه البطولة العالمية والتي ستجمع نخبة من فرسان العالم، بلا شك ستحمل معها العديد من المفاجآت، السباق لن يكون سهلاً ومراحله مثيرة وتتطلب خبرة وحنكة في التعامل معها ومع أجوائها وسرعاتها، جميع أفراد الفريق الملكي يمتلكون هذه الخبرة التي تكفل لهم التعامل بالشكل المطلوب مع مسافات ومراحل السباق القادم".


وأضاف محمود "ما حققناه في سباقات أوروبا الماضية من نتائج ومراكز متقدمة إنما تأكيد على جاهزية الفريق الملكي للقدرة بجميع أعضاءه، اليوم نحن أمام مشاركة هامة نرفع من خلالها شعار (الذهب فقط) وبقيادة قائدنا سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، نعاهد الجميع بأن نمثل وطننا خير تمثيل وتقديم أقصى درجات العطاء".


واعرب الفارس الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة عن اعتزازه الكبير لقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة للفريق في هذه البطولة القوية وقال " نحن أعضاء وفرسان الفريق الملكي للقدرة فخورين بقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة للفريق وهذا بحد ذاته يعطينا دافع وحافز كبيرين من أجل تحقيق أفضل النتائج التي جئنا لها، الفترة الماضية كانت جيدة من أجل الاستعداد من خلال المشاركات المختلفة في السباقات الأوروبية، في هذه البطولة تشارك 40 دولة و132 فارس من مختلف أنحاء العالم، نحن جاهزون لخوض غمار المنافسات العالمية للقدرة".


وقال الفارس محمد هلال الخاطري :" ننتظر بفارغ الصبر انطلاق هذا السباق الذي استعدينا له منذ موسمنا المحلي مروراً بالسباقات الأوروبية التي جعلتنا في مستوى جاهزية واستعداد عاليين، أنا فخور جداً بأن أكون أحد أعضاء الفريق الملكي للقدرة في هذه البطولة العالمية الضخمة وبقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة".


وأضاف الخاطري أن مستوى رياضة القدرة البحرينية وصلت لمستويات متقدمة كثيراً فالبحرين تمتلك خيرة من الفرسان المتألقين والمتميزين القادرين على منافسة أبطال ونجوم العالم في هذه الرياضة، وإن ذلك لم يأتي من فراغ بل من خلال اهتمام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين حفظه الله ورعاه بالرياضة البحرينية عموماً وبرياضة القدرة خصوصاً ومتابعة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة دائماً وتوجده المستمر وتوجيهاته السديدة، اليوم نحن نفتخر بأن نكون أحد الفرق القوية المشاركة في هذا التجمع الرياضي العالمي، ونعد الجميع بأن نبذل قصارى جهدنا لتحقيق النتائج المشرفة ورفع علم مملكة البحرين عالياً".


ت.و/خ.أ
بنا 1030 جمت 09/09/2018