• article

رؤساء الأندية الوطنية يشيدون برعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد للدوري الممتاز لكرة القدم في الموسم الجديد


المنامة في 24 اغسطس / بنا / أكد رؤساء الأندية الأعضاء بالاتحاد البحريني لكرة القدم على الدور الكبير الذي ستلعبه رعاية ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لدوري كرة القدم تحت مسمى (دوري ناصر بن حمد الممتاز) لكرة القدم للموسم 2018-2019. 
ونوهوا بالرعاية التي ستلعب من غير شك في إضفاء الجنبات التطويرية والتنافس القوي بين الأندية، مثمنين رعاية سموه التي تأتي ضمن إطار حرص سموه وجهوده الكبيرة لدعم الرياضة البحرينية. 
 
وفي هذا السياق، أكد رئيس نادي البديع علي حسين الدوسري أن رعاية ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة للدوري الممتاز تحت مسمى "دوري ناصر بن حمد الممتاز" سيكون له أبلغ الأثر في تطور مستوى الدوري.
وقال:"بعد ظهور سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في قناة (MBC) قبل فترة؛ وتصريحه بأن منتخب البحرين الوطني سيكون متواجدا بإذن الله في نهائيات كاس العالم 2022 او 2026، فإن هذا التصريح لم يكن مفاجئاً بقدر ما كان يدل على الثقة التي يمتلكها سموه تجاه مشروع وطني كبير قادر على الوصول بالمملكة إلى العالمية في هذا المجال، وما رعاية سموه إقامة دوري ناصر بن حمد الممتاز لكرة القدم إلا اكبر دليل على أولى الخطوات التي تم اتخاذها في هذا المجال".
واضاف: "أن الرعاية خطوة تاريخية في سجل أكبر مسابقاتنا الرياضية وخطوة نوعية للارتقاء بالمسابقة فالنجاحات التي شهدتها بطولات سموه الرمضانية لكرة القدم على مدار السنين الماضية ستتوالى في هذا الدوري، وستتسابق الشركات والمؤسسات التجارية لرعاية الدوري نظرا للإمكانيات التي سيتم توفيرها سواء إعلاميا وتسويقيا وجماهيريا واستثماريا، بالإضافة إلى أنه سيواكب الدوريات الخليجية إن لم يفوق بعضها كما يعتبر الدوري خطوة أولى وحقيقية لتطبيق الاحتراف الكامل في المملكة".
بدوره، أكد النائب الأول لرئيس مجلس إدارة نادي الحد الرياضي المستشار الدكتور محمد المجبل على أن نادي الحد من أوائل الداعمين لفكرة تطوير المسابقات الكروية.
وقال:"تغيير مسمى دورينا ليحمل أسم شخصية قيادية متمثلة في شخص سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة والذي بلا شك حقق النجاحات في العديد من الأصعدة، سوف تعمل على إحداث نقلة فريدة من نوعها وستشهد تحول كرتنا من عصر الهواية الى عصر الاحتراف".
وأضاف: "رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد ستكون الركيزة الاساسية لبناء مسابقة قوية ومرحلة أولية لتصحيح مفاهيم مسابقة دورينا، وهي خطوة ستأتي بالنتائج الايجابية من حيث قيمة المسابقة ومستواها وتطورها، وهذا سيعطي دافع قوي لجميع الأندية بالاهتمام بمشاركة فرقها في هذه المسابقة، كما أن المردود سيتغير على الأندية وستتمكن من الاستفادة مادياً، الأمر الذي سينعكس على تطور مستوى اللاعبين المحليين مما سيصب في مصلحة المنتخبات الوطنية.
وأختتم حديثه بالقول: " اتمنى أن يصبح دوري ناصر بن حمد من الدوريات الرائدة بالمنطقة ونحن في مجلس إدارة نادي الحد الرياضي على ثقة بأن جميع الأندية ستكون داعمة لهذه المرحلة المهمة في مسيرة الرياضة البحرينية بشكل عام والكرة البحرينية بشكل خاص".
من جهته، قال نائب رئيس نادي الشباب حسن سعيد إن رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة للدوري الممتاز تحت مسمى دوري ناصر بن حمد الممتاز لكرة القدم سيكون له العديد من الانعكاسات الإيجابية.
وأضاف "رعاية سموه للدوري ستثمر عن اهتمام كبير لكل الجهات والأطراف المعنية بإقامة الدوري، وذلك عبر تكثيف الجهود من أجل إخراج الدوري بالشكل الذي يليق براعي المسابقة، حيث سنشهد اهتماما بالغا بالجوانب الفنية والتنافسية والإدارية والتنظيمية والإعلامية والتسويقية".
وأشار حسن سعيد إلى أن وجود مكافآت الفوز التي أعلنت ستحفز الفرق لبذل المزيد من الجهود في سبيل التنافس على حصد النقاط، مؤكدا أن هذه الخطوة أحدثت نقلة نوعية في العمل لدى الفرق التي باتت على أهبة الاستعداد لانطلاق الدوري.
ت.و/ع ذ
بنا 2051 جمت 24/08/2018